الأربعاء , يناير 27 2021

(( رقصـــة المطــــر ))

(( رقصة المطر ))

لم تمطر هذا الشتاء
أجدبت الأرض ويبست الأشجار 
في انتظار رحمة رب السماء

 

لطالما تمنيت أن أراقصك تحت المطر

 

في مكان خفي ليس فيه سوانا بشر
 لا نشعر بالخوف أو الخطر

 

وهزيم رعد يعرف سيمفونية المطر
 وبرق في ليل يضيء وجهك 
الذي سيبدو كالقمر

 

نبتل تماما لا نشعر بالبرد 
من حرارة جسدين مشاعرهما تستعر

 

ارشف من خديك ماء 
واشرب بعضه سال من ذقنك كالقطر

 

ضميني إليك 
ودعي وجهك الجميل على صدري
 وأرهفي السمع لنبض القلب يشق الصدر

 

أني أنسى العالم بين يديك 
وأتذكر وطني حبك طوال العمر

 

لا تتركيني فأذبل سريعا 
إلا تري مصير الزهر

 

ألا تعرفين كسوف الشمس
 ألا تدركين معنى خسوف القمر

 

أنا دونك كسوف يأتي نهارا 
وخسوفا ليلا حتى السحر

 

ما رأت عيناي غيرك جمالا 
وما لذا لي سواك بطيب النظر

 

أنت السمع صوتا يأتي
 أهات تفلق الصخر 

 

وأنت كل ما تراه عيناي 
إن كان الحديث عن البصر

 

احبك وحق ربي 
الذي اوجد الحب بين البشر 

 

احبك وحق من اوجد السحاب
 واكتظ به مياه المطر

 

لا تتوقفي عن الرقص معي
 أني هجرت الحياة 
لأجل يوما قد لا يأتي به القدر

 

وأن شأت يوم قتلي 
فإياك أن تضيعي هذه فرصة العمر

 

سكيرا أترنح بين يديك 
وأني اقسم بأني يوما لم أذق طعم الخمر

 

أسكرني عشقك 
حين رشفت من شفتيك ريقا 
جعلني كالروح التي تحتضر

 

أي عشقا هذا الذي نالني منك 
وكأني سجين حبك ليس لي منه مفر

 

أحب الحياة بقربك 
وابغض عمرا  ليس فيه وجودك
 وأن ألتم حولي نساء كثر

 

لأنك الحب الوحيد في حياتي 
وحبك سواك فسوق وكفر

 

لا تهجريني يوما
أني عانيت كثيرا
 من الصدود و الهجر

ترفقي بروحا تلبسها حبك 
وطوقها بأكاليل الزهر

 

لا تتوقفي عن الرقص معي 
حتى يتوقف المطر

 

( مخرج من رقصة المطر )

 

أدمنتك حياة بك بها أحيا 

واتخذت حبك لي المبدأ

 

عواصف عشقي إليك هائجة 
لم تعرف السكون يوما
مترفة بعشق لا  يهدأ

 

أمطار عشقي فصول أربعة
 لا اعرف شتاء ينتهي
 ولا صيف تجف إمطاري 
ولا خريف تذبل إزهاري 
ولا ربيع  فيه زهور سواك ألي تلجأ

 

أنصفيني من نفسك إن حدثتك يوما 
بأني المستحيل الذي قض منام المضجع

 

أني ارفل بحبك عمرا 
يأخذ مني حياتي ولا يرجع

 

عاشق لا يعرف سوى أن يعطي
 ما جحدت يوما حبك أو عنه أتمنع

 

لعمري أني رهين عيناك 
وعبدا تحت وطأة عشقك أذل واخشع

 

احبك بحجم السماء 
وامتداد الكون أن شاء أن يتوسع

 

أتنفس وجودك 
ودونك لا شي فيه الروح
 ترضى وتقنع

تنحي عن عرش ذاتي قليلا 
واتركي لي مساحة عليها أتربع

 

ملكا كنت قبل أن أصبح عاشقا
 بعشقك شعرا اكتب واسجع
    

( مدخل لرقصة المطر )

 

لم تمطر هذا المساء

لعل غدا ستمطر السماء

 

أو ربما تتأجل أحلام الرقص معك 
ولسان حالي توسلا ورجاء

 

فكل شيء أخفاه القدر يوما
 سينصاع لرغبة القضاء

 

وستتحقق رقصة المطر يوما  
مهما طال فصل الصيف حرا
فلابد يوم أن يأتي فصل الشتاء

 

(( الملك ))