الأربعاء , يناير 27 2021

(( فراقك موت صغير ))

يعصرني الحزن أليك
وتذرفني ظلما سيل الدمعات

 

على صفحات خديك اسقط ميتا
تشيعني النظرات

 

ليت حياتي اختصرت نفسها
لديك ببعض القبلات

 

ليت الأجل قد أنتهى
قبل أن اصحوا على
وقع الخطوات

خطوات رحيلك عني مبتعدة
خلف حدود النجمات

احبك بعد الرحيل
كاقبل الرحيل
بملايين المرات

ما امطرت سمائي عشقا
إلا وأنت تمتطين
صهوة الغيمات

عيناي مارات غيرك جمالا
وحولي ألاف الحسناوت

اخبريني عن سر الهوى
كيف يختار المحال طريقا
و يتجاهل اسهل الطرقات

كيف لقدري أن يهديني حبك
و هو يدرك بأنه مصير الأموات

و يحجب عني عشق سواك
الموشح بفستان زفاف ابيض
وخاتم مرصع بالماسات

جنون الهوى أن اتبع ظلك
واقتفي اثار الخطوات

اسقط في وحل غرامك
وانفض عني بقايات الذرات

نهاية دروبك حفر من نار
وكثير من النكبات

وعيون لا تكف مدامعها
ولاتعرف بأي ذنب
تسح العبرات

احبك ولا اعرف سوى حبك
يهيم بي كالمجنون
في الطرقات

احبك وليت أني وضعت
لحبك حدود يوقف
جنوني للحظات

احبك و اصم أذني
عن نداء العقل
وأرهف السمع
لهمس الأهات

احبك ماعدت اعرف
شي في الحياة
سوى أن اجدد
لحبك الطاعات

واعصي حب سواك
وارعد وابرق غضبا
أن عشقتي احد الفتيات

أنت السحر الحلال الذي
دس قراطيسه في دمي
ومضى يخطب عن الشهوات

أنا من تسابقه لعنة حبك
وتحفر لحده في
مقابر الأموات

لو كنت املك زمام امري
ما انخت لك هامتي
وامتطيت من ظهري الصهوات

لا تتركيني ابكيك
رجاء و توسلا
فحياتي ماعادت ترضى
ببعض الذكريات

وإن كنت ازمعت الفراق حقا
فاعتقيني من حبك
ينالك رضى رب السماوات

 

ولكن كيف لي بفراقك ؟

 

و حبك و الروح اقسما
أن يموتا معا أن فرفتهم
يداك الملطخة بدماء الأموات

 

(( الملك ))