الأربعاء , يناير 27 2021

(( مناجاة ))

 

 

حبيبتي

 

أحببتك بحجم السماء

 

سر حياتي أنت هواء وماء

 

سعادتي في الحياة ورغبه البقاء

 

زهوري في حدائقي

 وكل مساحاتي الخضراء

 

أنت رونق الحياة

وكل أحلامي في المساء

 

حبيبتي

 

لطالما كتبت الحب شعرا و نثرا

 واستنزفت مشاعر العشق كلها

 

فأصبحت لا املك حروف أخرى

 لعلي ابحث عن حروف غيرها

 

 

واحتدمت في نفسي شجون الهوى

تريد البوح عن نفسها

 

 

يداي ما عادت تعرف كيف تكتبك

ولا لسان الحال قادرا على نثرها

 

 

فأنت أسطورة غرامي

عجزت عن وصف الحب لها

 

 

أن طلبت عيناي

وضعت اليمنى في يديك

 و اليسرى تنتظرها دورها

 

 

أن طلبت الحياة

منحت الحياة لك كلها

 

 

فأنا لأجلك عمرا أسرجته حياتي

وأي دروب في الحياة سأمضي بها

 

 حبيبتي

 

 إن كنت تريدين رجلا يموت لأجلك

 فأنا الرجل الوحيد الذي سيفعل

 

 

وأن كنت تعشقين الجنون في الهوى

 فمجنونك أنا اجن واصهل

 

 

أنا بلغت حدود الحب

الذي لم يبلغه قبلي رجلا

سقط وترجل

 

 

لأجلك سأفني ما بقى من حياتي

 فالعمر يمضي و يرحل

 

 

فداك كل املك

وما ملكت في الحياة

إلا حبك وبسواه اجهل

 

حبيبتي

 

أحب الحياة بقربك

مهما كان الحب مؤلما

من جور ظلمك

 

 

تجلديني بسياط بطشك

ومع الوجع تأبى شفتاي

 إلا تقول احبك

 

 

أرهفي السمع جيدا

مع الألم همس الحب

 ينادي باسمك

 

 

تساق كبرياء الرجل

إلى محافل الرق لأجلك

 

 

تباع وتشرى في سوق العبيد

وما بقى لي في الحياة سوى حبك

 

حبيبتي

 

بأي وصفا أصفك

 أن كنت لا توصفين

 

 

وبأي قلبا احبك

وأنت قلبي ملكته ملك يمين

 

 

امضي خلفك

وخلفي يتبعني باقي العاشقين

 

 

و يتوقفون عند حدود الجنون

فهم ليسوا بمجانين

 

 

وحدي من يدخل حدود الجنون بحبك

و تصفق لي الجن والشياطين

 

 

حبيبتي

 

أوليس من العدل أن لا نعطي شي

 طالما بأننا نوينا الحرمان

 

 

فعلاما منحت رحيق شفتيك

وقد بيت النوايا أن يوما فطامي قد آن

 

 

وأن علي أن ارشف

من الحياة مرارة مذاقها

وبين شفتيك العليا والسفلى

حلاوة اللسان

 

 

أقسمت على نفسي بأن فمي

 لن يعانق فم سواك بأغلظ الأيمان

 

 

حبيبتي

 

ما بلغ بي الحب يوما منتهاها

 

يطول بي المسير

وأنا لا أبالي طالما أنت في الحياة

 

غريق أنا في حبك

ولن اطلب يوما طوق النجاة

 

أنا الميت في حبك

ولا فرق عندي بأي سبب

 سأموت وبأي أداه

 

هذه حياتي أضعها في يديك

 

ضمي كفك علي جيدا

فأنا إن سقطت لن أعود للحياة

 

 

 

(( الملك ))