الرئيسية / النثر (صفحه 10)

النثر

(( بائعة الكبريت ))

    إعادة صياغة للقصة المشهورة بائعة الكبريت مع إضافة درامية بقلمي   طفلة قد أنهكها التعب تلهث وراء رجال ونساء أناملها الصغيرة تحمل علبة كبريت ولسان حالها نداء :- سيدي اشتري مني علبة كبريت أنا أبيع كبريت للشتاء أرجوك اشتر مني كبريتاً فلم أبع شيء اليوم وأخشى أن أنام …

أكمل القراءة »

(( بدايـة النهـايـة ))

  نَظَرْتُ إِلَيْهِ بِعَيْنِ الاحْتِقَارِ   لَمْ يَبْقَىْ إِلَا أَنْتَ تَعْشَقْ ابْنَةُ الْسَّادَةِ الْكِبَارُ إِلَا تُدْرِكَ بِأَنَّكَ الْرَّمَادِ وَأَنَا الْنَّارِ وَأَنَّكَ تَمَادَيْتُ كَثِيْرَا فِيْ آَمَالِكْ الْمُتْرَفَةَ بِالانْتِصَارِ ابْحَثُ لَكَ عَنْ أُنْثَىْ مِنْ طِيْنَةِ الْصِّغَارِ فَأَنَا آَمَالِيَ بِالْحُبِّ جَاهَ وَشَرَفِ رَفِيْعُ بِاقْتِدَارِ مَا أَرَاكَ إِلَّا قَزَمَا أَمَامَ رِجَالْا يَطْلُبُوْنَ وُدِّيّ بِانْكِسَارِ …

أكمل القراءة »

(( حدث ذات مساء ))

  المكان / مقهى هافانا دبي سيتي سنتر   كعادتي كل خميس ! اتخذت ركناً من أركان المقهى الفاخر وجلست حيث كنت معتاد أن اجلس فالطاولة والكرسي يعرفاني وإن غبت في يوم الخميس فقداني لن أبالغ إن قلت أنهما يسألان النادل عني ويشعران بالوحدة دوني فقد عودتهما على وجودي كل …

أكمل القراءة »

(( تـمــرد قلــم ))

  حوار بيني وبين قلمي الأحمر سيكون كلام القلم باللون الاحمر وسيكون كلام الملك باللون البحري       مسكت القلم الأحمر   وعلى دفتري بدأت مشوار الكتابة مشاعري تفيض حنانا ً و تمطر كالسحابة   لكنه يأبى أن يسطر حرفا واحدا ً يا للغرابة !   أتراه فارغا من …

أكمل القراءة »

(( دلـيـل عشقي دمـي ))

    في ليلة صيفية تحت أضواء القمر مع نسائم الهواء العليل كنا هناك سويا عند البحر و شاطىء طوييييييييييييييل   قالت :- تدعي حبي أيها الملك الجليل فأتني الآن بالدليل أريد شيء غريب فريد شيء ليس له مثيل شيء لم يقدمه رجلا لامرأة يوما ولا هي توقعت مثله دليل …

أكمل القراءة »

(( تائهـة في المـدينـة ))

  كأنها مشردة بين الأزقة والبيوت وبين الطرقات المبتلة برذاذ المطر والرياح تعصف تحني هامات الشجر وهي واقفة خارج المقهى تنتظر وتنتظر   تتدثر بمعطفها الثقيل تحمي نفسها من برد الشتاء ورياح وهواء هواء يكاد يكشف عن مفاتن جسدها فتسارع لمسك ذاك الشال ليغطي نحرها   يا ترى من تكون …

أكمل القراءة »

(( فنجــان نصف ممتلىء ))

    مقهى ( بتيل ) / مردف سيتي سنتر         كان المقهى يضج بأصناف البشر منهم من انشغل بقراءة جريدة   ومنهم من اتخذ ركنا يتبادل الحديث مع صديقه   لم يكن ثمة مكان شاغر لي سوى طاولة صغيرة   بجانبها طاولة اخرى ضمت فتاة جميلة …

أكمل القراءة »

(( شموع وعــود ثقاب ))

  28/12/2010 م عيد ميلادي الخامس والثلاثون         مَاذَا بَعِيْد مِيْلادِي سْتَهْدَّينَنِي؟ ضَمّة أَو قُبْلَة عَلَى شِفَاهِي تَرْوِيْنِي أَنِّي فِي حَالَة شَوْق نَسِيْت بِهَا كُل شَي سِوَى رَغْبَة تَعْتَرِيْنِي   أَهْدَتْنِي شُمُوْع كَثِيْرَة وَعُوْد ثِقَاب وَاحِد فِي يَوْم لَم تَهْدَأ عَوَاصِفُه بَارِد بَارِد رِيَاح تَأْتِي عَلَى كُل …

أكمل القراءة »

(( زيــارة في ليلة عاصفـة ))

الأعدام  انطلقت أخر رصاصة لتصيب قلب الحب مباشرة سقط القلب مضرجا بدمائه .. يحتضر ويشهق أخر شهقة في الحياة .. مسكين أيها الحب .. لم يكن لدي خيار أخر كان لابد من إعدامك ! كان لابد من تقتل أن لم يكن بيدي فبيد من أحببت آثرت أن أكون أنا قاتلك …

أكمل القراءة »